الأخبار

مستشفى سهلول بسوسة: غلق قاعة الجراحة واخضاع الاطارات الطبية وشبه الطبية الى الحجر الصحي

إعلانات إعلانات إعلانات إعلانات إعلانات

أفاد المدير العام للمستشفى الجامعي سهلول بسوسة لطفي بوبكر اليوم الأربعاء 25 مارس 2020 بأنه تم غلق قاعة جراحة في قسم جراحة العظام بالمستشفى إثر الاشتباه بإصابة إمرأة تبلغ من العمر 84 سنة بفيروس كورونا لافتا الى ان خضعت إلى عملية جراحية بالقسم.
وتابع   ان قرار الغلق جاء بعد اتصال قسم حفظ الصحة والسلامة العلاجية بالمستشفى للاعلام بحالة المريضة التي  تعاني من مرض الزهايمر مضيفا انها قدمت معلومات متضاربة بشأن تاريخ عودة أبنائها من الخارج وقد  تم إخضاعها  للتحاليل الطبية للتثبت من إصابتها بالفيروس من عدمه  كما تم  إخضاع كل الإطار الطبي وشبه الطبي بقسم الجراحة للحجر الصحي كإجراء وقائي.
هاجر واسماء

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق