غير مصنف

مخاطر نقص فيتامين د على الصحة.. لكن ماذا عن زيادته؟

STP LA TUNISIENNE DE PUBLICITÉ

أوردت بوابة الصحة الألمانية «هيلبراكسيسنت» أن فيتامين د يعد من الفيتامينات الضرورية للعمليات الحيوية في الجسم، كما أن نقص هذا الفيتامين يشكل خطورة كبيرة على الحياة، خصوصاً صحة القلب.

ويوصى المختصون بإمداد الجسم بالكميات الكافية من فيتامين د، واتباع أسلوب حياة صحي وتناول نظام غذائي متوازن مع ممارسة الرياضة والانتباه للكوليسترول وضغط الدم.

وهناك العديد من الأطعمة، التي يمكنها إمداد الجسم بهذا الفيتامين المهم لنمو العظام والعضلات، ويؤكد الأطباء على أن المصدر الرئيس لحصول الجسم على هذا الفيتامين هو أشعة الشمس، والتي تساهم في حصول الجسم على 80 إلى 90٪ من احتياجاته من هذا الفيتامين.

ومن ضمن الأطعمة الغنية بفيتامين د الأسماك، خاصة الحمراء، وثعبان البحر المدخن والبيض والفطر وكبد البقر والزبد.

يشار إلى أن فيتامين د يشارك في عملية التمثيل الغذائي للعظام ويضمن إمكانية معالجة الكالسيوم والفوسفور بشكل أفضل ونقلهما إلى العظام والأسنان، علاوة على أنه يشارك في تنظيم مستويات الكالسيوم في الدم، ويقوي العظام ويعزز تكوين البروتين، والذي بدوره يحسن نمو العضلات.

في المقابل، يحذر المختصون من أن زيادة نسبة فيتامين د تشكل خطورة هي الأخرى عن طريق زيادة مستوى الكالسيوم في الدم، والذي يضر بصحة القلب، فضلاً عن أمراض الكلى وهشاشة العظام، ولذا لابد من أن يتم تناول المكملات الغذائية تحت إشراف طبي.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى