الرئيسية

لماذا تراجع قيس سعيد؟

إعلانات إعلانات إعلانات إعلانات إعلانات

يبدو أن رئيس الجمهورية قيس سعيد قد تقلص حماسه لمبادرة إنعقاد الحوار الوطني بعد أن أتفق في نهاية الأسبوع الماضي مع الأمين العام للإتحاد العام التونسي للشغل نورالدين الطبوبي.

و حسب مصادر مطلعة فإن الحلقة المقربة من رئيس الجمهورية قد قدمت بعض الاحترازات التي أخذها رئيس الجمهورية بعين الاعتبار و من أهمها أن مخرجات الحوار الوطني قد لا تؤدي بالضرورة إلى إخراج رئيس الحكومة هشام المشيشي من رئاسة الحكومة و هو الشرط الأساسي الذي يضعه قيس سعيد للمساهمة في تجاوز الأزمة السياسية الحالية التي تعيشها البلاد.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى