العالمتونس

الذكرى 65 لصدور مجلة الأحوال الشخصية (13 أوت 1956)

إعلانات إعلانات إعلانات إعلانات إعلانات

أصدرت الرابطة التونسية للدفاع عن حقوق الإنسان بيانا هنّأت فيه المرأة التونسية والشعب التونسي بذلك.

اعتبرت فيه ان واقع المراة لم يتغير كثيرا وان السلطة الذكورية لا زالت قائمة واعتبرت ان مسالة حرية المراة هي مسالة بنوية ضاربة في عمق الفكر العربي الاسلامي الشي الذي يترك المراة حبيسة وضع هش واعتبرت ان مجلة الاحوال الشخصية هي مجرد محطة لا يجب الوقوف عندها بل يجب البناء والانطلاق منها

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى