الأخبار

وزير الطاقة يسير وزارته من فرنسا

STP LA TUNISIENNE DE PUBLICITÉ

 حملة من  الانتقادات عقبت اعلان وزير الطاقة والمناجم منجي مرزوق  عن  خرقه للحجر الصحي وتوجهه الى فرنسا لقضاء عطلة العيد مع عائلته مستغلا في ذلك جوازه الفرنسي لكنه بقي عالقا في فرنسا مما اضطره  الى تسيير وزارته  من هناك والغريب في الامر ان الوزير يتبجح بخطئه وكان ما اقدم عليه فعل ايجابي يستحق الثناء ويقدم في تدوينة له تبريرات كان من الافضل ان لن يعلن عنها  وفي مايلي نص التدوينة :”مع بداية انفراج الازمة الصحية، ولظروف استثنائية، اغتنمت عطلة العيد لزيارة عائلتي المقيمة بباريس، على امل العودة الى تونس بعد ايام قليلة.
وقد حجزت الرحلة ذهابا وايابا على الخطوط التونسية، ومع التزامي بكل الشروط الصحية للسفر.
ومع الاسف الشديد وقع الغاء رحلة العودة، مما اضطرني الى تاخير رجوعي الى ارض الوطن.
ذلك لم يمنعني من الاضطلاع بشؤون الوزارة ومتابعة فريق العمل والاجتماعات عن بعد، والتواصل المستمر  مع اطارات الوزارة والتعاطي مع الملفات. في انتظار العودة الى ارض الوطن في اسرع وقت ممكن.
وسالتزم حال عودتي باجراءات الحجر الصحي الإجباري المعمول بها.
رفع الله عن بلادنا غمة الجائحة، ووفقنا جميعا الى خدمة بلادنا ومواطنينا.” 

هاجر وأسماء 

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى