أخبار عالمية

وثيقة سرية أوروبية تكشف أسباب الصراعات المستقبلية وأهدافها

STP LA TUNISIENNE DE PUBLICITÉ

قالت صحيفة بوليتيكو، نقلا عن وثيقة سرية للمفوضية الأوروبية، إن نقص المياه قد يؤدي في المستقبل إلى إثارة النزاعات بين الدول الأوروبية.

وجاء في مقالة الصحيفة: “هذه المخاطر يمكن أن تظهر في أشكال مختلفة، بعضها يشمل زيادة التنافس على الموارد المائية، بما في ذلك خطر احتمال اندلاع صراعات داخل الدول الأعضاء في الاتحاد الأوروبي وكذلك بين هذه الدول”.
ونوهت الصحيفة بأن المفوضية الأوروبية، تريد حث دول الاتحاد الأوروبي على تسريع الاستعدادات لمكافحة تغير المناخ. وتمت الإشارة إلى أن المفوضية الأوروبية، ستقوم بتعريف الدول الأعضاء، بمضمون الوثيقة الأسبوع المقبل. ويسجل العلماء حالات الجفاف الشديد في أوروبا منذ العقد الأول من القرن الحادي والعشرين تقريبا.
وخلال الفترة من عام 2015 إلى عام 2019، انتشرت الحرارة الشديدة في أكثر من نصف المنطقة. ففي صيف 2023 وصلت درجات الحرارة في جنوب المنطقة الأوروبية إلى 46 درجة، مما تسبب في انقطاع التيار الكهربائي. وعلى مدى الأعوام الأربعين الماضية، ارتفع متوسط ​​درجات الحرارة في الصيف في أوروبا بمقدار درجتين مئويتين ــ وهو معدل أسرع كثيرا مقارنة بأجزاء أخرى من الكوكب.
وفي وقت سابق، استنتج فريق دولي من علماء المناخ أنه يوجد احتمال بنسبة 90 بالمئة أن يسجل صيف عام 2024 رقما قياسيا جديدا في متوسط درجات الحرارة. وفي نهاية جانفي الماضي، قال وزير الموارد الطبيعية الروسي ألكسندر كوزلوف، إنه وفقا للبيانات التي تم الحصول عليها في المحطة القطبية الروسية “فوستوك”، فإن الكوكب يقع في فترة ما بين العصور الجليدية، وسيبقى المناخ الدافئ لعشرة آلاف سنة أخرى. (نوفستي)

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى