الأخبارالرئيسيةالعالم العربيتونس

هجمات ارهابية محتملة بين الحدود الليبية التونسية

إعلانات إعلانات إعلانات إعلانات إعلانات

صرح مدير المركز العربي للدراسات السياسية والإجتماعية بجنيف رياض الصيداوي إن تونس تواجه تهديدا إرهابيا بدعم تركي في الحدود مع ليبيا وهو ما دفع بالسلطات التونسية بأن تتخذ قرار غلق الحدود مع ليبيا

وتشدد الرقابة عليها وفق قوله ببرنامج منك نسمع على ديوان أف أم وأوضح الصيداوي أن تركيا فقدت امتدادها في مصر و تونس وبقي لها الغرب الليبي أين تنشر 16 ألف ارهابيا موضحا أن معطيات استخباراتية دقيقة متوفرة لدى الجيشين الجزائري والتونسي حول هجوم إرهابي محتمل على تونس

وقد تم تبادل المعطيات بين البلدين وهذا ما يؤكده تصريح وزير الخارجية الجزائري رمطان لعمامرة الذي قال أمس خلال ندوة صحفية بأن الجزائر ترفض أي تدخل أجنبي في الشأن الداخلي التونسي حسب تعبيره.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى