الأخبارالصحةتونس

نقل 30 مريضا بالكورونا من مستشفى الهادي شاكر إلى المستشفى الميداني : مصدّر طبّي يوضّح

إعلانات إعلانات إعلانات إعلانات إعلانات

   نقلت مصالح الإدارة الجهوية للصحة خلال الليلة الفاصلة بين الخميس والجمعة، 30 مريضا من المقيمين في قسم “كوفيد أكسيجين” بالمستشفى الجامعي الهادي شاكر إلى المستشفى العسكري الميداني في إطار “عملية منظمة ومخطط لها”، وليس بسبب نفاد مخزون الأكسيجين بشكل فجئي، وفق ما صرح به المنسق الجهوي لمسلك “كوفيد” بصفاقس الدكتور سامي كمون لـ’وات’

  ونفى المصدر الطبي ما تم من أن عملية نقل المرضى كانت بسبب نفاد للمخزون من الأكسيجين بشكل فجئي وأن يكون المرضى المنقولين من المتكفل بهم في قسم العناية المركزة “إنعاش كوفيد” أو أن يكون توفى أيا منهم.
   كما نفى أن يكون وقع اللجوء إلى وسائل النقل الخاصة لتحويل المرضى مؤكدا أنه تم تجنيد سيارات الإسعاف المنظومة الطبية بقطاعيها العام والخاص بشكل منسق.
   كما أوضح أن المصالح الصحية بالجهة اضطرت إلى نقل المرضى بسبب النقص في مادة الأكسيجين، وليس نفاذها، في انتظار التزود بها بالشكل الكافي في الساعات  القادمة مشيرا إلى أنه  تم الاتفاق مع المزود على توفير ما يلزم من هذه المادة الضرورية لعلاج المصابين بفيروس كورونا في الجهة.
   يذكر أن قسم “كوفيد أكسيجين” بالمستشفى الجامعي الهادي شاكر يأوي 202 مصابا، كما يقيم حاليا بأقسام “كوفيد إنعاش” 36 مصابا، وبالمصحات الخاصة 79 مصابا بحسب آخر الإحصائيات التي نشرته الإدارة الجهوية للصحة بصفاقس بتاريخ أمس الخميس.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق