الأخبارتونس

موقع فرنسي يقاضي المخابرات المغربية بتهمة التجسس

إعلانات إعلانات إعلانات إعلانات إعلانات

أعلن موقع “ميديا بارت” الإخباري الفرنسي، عن تقديمه شكوى في باريس، الإثنين، إثر ورود تقارير تتحدث عن تعرض هاتفي اثنين من صحفييه لعملية تجسس قام بها جهازٌ أمني مغربي باستخدام برنامج التجسس الإسرائيلي “بيغاسوس”.

وأوضح “ميديا بارت” أن رقم هاتف مؤسس الموقع ومديره التنفيذي إدوي بلينيل والصحفي ليناج بريدو هما من بين عشرات آلاف الأجهزة الهاتفية التي استهدفتها المخابرات المغربية باستخدامها برنامج “بيغاسوس” الذي طورته مجموعة “أن.آس.أو” الإسرائيلية، للتجسس على صحافيين وناشطين حول العالم.

وكانت وسائل إعلام عالمية من بينها صحف واشنطن بوست وذي غارديان ولوموند نشرت الأحد تقارير تؤكد أن البرنامج “بيغاسوس” استخدم لأغراض التجسس على قائمة تضمن نحو 50 ألف رقم هاتفي لسياسيين ودبلوماسيين وإعلاميين من بينهم صحفيون يعملون لدى وكالة فرانس برس و”وول ستريت جورنال” و”سي.إن.إن” و”نيويورك تايمز” و”الجزيرة” و”فرانس24″ و”راديو فري يوروب” و”ميديابارت” و”إل باييس” و”أسوشيتد برس” و”لوموند” و”بلومبرغ” و”ذي إيكونوميست” و”رويترز” و”فويس أوف أميركا” و”غارديان”.

وقال “ميديا بارت” في مقال “على مدار أشهر، انتهك الجهاز القمعي في المملكة المغربية خصوصية اثنين من صحفيي الموقع، بهدف تقويض حرية الصحافة، وسرقة بيانات شخصية ومهنية وعمل على استغلالها”.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى