الأخبار

ملف فساد مالي

إعلانات إعلانات إعلانات إعلانات إعلانات

اثار خبر تبرع الشيخ راشد الغنوشي ب 80 الف دينار سخط التونسيين و السياسيين خاصة وان المبلغ المذكور لا يتلاىم و تصريح صاحبه لدى منظومة التصريح بالمكاسب والمصالح التابعة للهيىة الوطنية لمكافحة الفساد وفي هذا الصدد قدمت منظمة انا يقظ البلاغ التالي

بعد ان فتحت الأنوار ملف ثروة الملياردير الغنوشي كشفت منظمة أنا يقظ انها تمكنت من الحصول على التقارير المالية الخاصة بحزب حركة النهضة لسنوات 2011، 2012، 2013، 2014 والتي قامت بإيداعها لدى محكمة المحاسبات في شهر جانفي 2017.

وتبين هذه التقارير، حسب “أنا يقظ” ارتفاعا غريباً في ما أسمته الحركة “مكافأة رئيس الحزب” راشد الغنوشي.

حيث تطورت هذه المكافأة السنوية من 12 ألف دينار سنة 2011 إلى 42 ألف دينار سنة 2014. ولم تتمكن المنظمة، حسب بيانها، من معرفة نسبة تطور هذه المكافأة في السنوات الأخيرة، لكنها توقعت أنها واصلت في الارتفاع.

ويبقى السؤال من اين لك هذا؟

للاشارة وان النائب العياري كان دعا الى فتح تحقيق في موضوع تبرع الغنوشي ب80مليون بعد ان صرح انه يسكن في منزل على وجه الفضل وليس لديه اموالا.

في انتظار فتح التحقيق نترك لكم حرية التعليق

خلود هداوى

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى