الأخبارتونس

مشرعون أوروبيون يدعون لإنهاء صادرات النفايات البلاستيكية إلى خارج الاتحاد

إعلانات إعلانات إعلانات إعلانات إعلانات

وقع 31 مشرعا في البرلمان الأوروبي، اليوم في بروكسل بيانا يدعو إلى إنهاء صادرات النفايات البلاستيكية لخارج أوروبا وتسهيل إجراءات الشحن داخل الاتحاد الأوروبي لتعزيز اقتصاد دائري حقيقي داخل الاتحاد.
ودعا البيان الذي تم اطلاقه من قبل مجموعة الحملات البيئية إلى مراجعة لائحة شحن النفايات لمعالجة الأثر البيئي لتصدير النفايات البلاستيكية وتعزيز الوقاية وإعادة التدوير داخل الحدود الأوروبية بدلاً من ذلك.


وزادت التجارة الدولية في النفايات أربع مرات بين عامي 1992 و 2016 ، وفقًا للمفوضية الأوروبية وصدر الاتحاد الأوروبي حوالي 40 مليون طن من النفايات حوالي 20 بالمئة من الحصة العالمية خلال نفس الفترة.
وقال البيان: “بعض المواد البلاستيكية سامة في جوهرها، في حين أن البعض الآخر يحتوي على إضافات سامة يمكن أن تتسرب إلى البيئة، بما في ذلك أثناء عمليات إعادة التدوير”، مشيرا إلى أن المواد يمكن أن تؤثر على صحة المجتمعات المحلية في البلدان النامية، والتي تكون في الطرف المتلقي من تجارة النفايات في الاتحاد الأوروبي.

وطالب البيان بوضع “تدابير دائرية أولية بشأن الوقاية والحد من وإعادة الاستخدام وإعادة التدوير” من أجل تضمين تجارة النفايات البلاستيكية في الاتحاد الأوروبي في اقتصاد دائري حقيقي يهدف إلى منع النفايات البلاستيكية في المقام الأول.
وستكون قواعد شحن النفايات في الاتحاد الأوروبي قيد المراجعة هذا العام، كجزء من حزمة أوسع من قوانين الطاقة والمناخ التي سيتم طرحها في يونيو بموجب الصفقة الخضراء الأوروبية.
وقالت المفوضية الأوروبية، التي تقوم حاليا بصياغة الاقتراح الجديد، إن المراجعة ستقيد بشكل أكبر صادرات النفايات وستجعل من السهل إعادة استخدامها وإعادة تدويرها داخل الاتحاد الأوروبي.

بروكسل – وام

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق