مجتمع

مدينة مرزق سنة 1917م ومن هم سكانها…الإحصائيات تتحدث …. 

كلنا يد واحدة للقضاء على وباء الكورونا

بعض المناطق في الجنوب الغربي من ليبيا..اليوم يتواجد فيها التبو بكثرة ويعتبرونها ملك مقدس لهم .. ويعتبرون أهلها الليبيين مجرد خدما لهم ..

في هذا المنشور نسلط الضوء على أهم منطقة من هذه المناطق ونرجع الى احصائيات رسمية تم توثيقها قبل 102 سنة من اليوم .. وهي إحصائيات حقيقية قامت بها الادارة الايطالية في ذلك الوقت اعتمادا على احصائيات الدولة العثمانية التي سبقتها.. توضح خلالها من هم سكان مرزق آنذاك..

مرزق العاصمة التاريخية للجنوب الليبي .. نرى ما علاقتها بالتبو قبل 102 عام من اليوم :

هذه الأحصائية تم توثيقها سنة 1917م في كتاب اسمه (سكان ليبيا) اعداد عالم الاجتماع والمؤرخ الايطالي (هنريكو دي اغسطيني). ص 564 .. والذي صدر في نفس العام المذكور.. والمذكورين ادناه هم سكان مرزق سنة 1917م.. ولنرى هل يوجد من بينهم تبو أم لا..

عائلة بن علوة .. عائلة بن حلوم .. العلالصة .. الكراكرة .. عائلة التيتوي .. عائلة الدبري ..عائلة بن عبيد .. عائلة بركان الشريف .. أولاد محمد.. عائلة الحاج عصمان .. عائلة سليمان .. عائلة خليل .. عائلة الوردي .. عائلة الكانمي .. عائلة بن احمد .. عائلة النغنوغي .. عائلة زين العابدين .. عائلة الشاويش .. عائلة كياري .. عائلة حمدون .. عائلة قديم .. عائلة مامي .. عائلة كتيتي .. عائلة الحاج جبريل .. عائلة الحاج طاهر .. عائلة نقور .. عائلة باوة .. عائلة العامري .. عائلة الحاج زايد..

العدد الإجمالي لسكان مرزق من العائلات الليبية سنة 1917م. هو 7160 نسمة..

هذه العائلات هم سكان مرزق الحقيقيين ولا يزالون يقيمون بها إلى يومنا هذا ولا يوجد من بينهم ولا عائلة واحدة من التبو في ذلك الوقت ..

وايضا هذه العائلات المذكورة اعلاه هم فقط من تم حصرهم في اول تعداد سكاني قام به السجل المدني الليبي عند تأسيسه سنة 1954م. حين شمل هذا التعداد العام جميع سكان المدن والقرى الليبية والقبائل البدوية التي تقطن الصحراء الليبية ولم تنتقل بعد الى القرى والمدن في ذلك الوقت .. وعند حصر سكان مدينة مرزق تم فتح استمارة ورقة عائلة لكل اسرة تنحدر من العائلات المذكورة اعلاه ولم يكن من بينهم تبو .. وارشيف السجل المدني مزال موجودا … وفي سنة 1964م كان الحصر و التعداد الثاني للسجل المدني وايضا تم حصر نفس الاسر التي تنتمي لهذه العائلات.. ولم يكن من بينهم تبو…. كيف يحدث هذا ومرزق هي عاصمة فزان التاريخية.. وللعلم ان ارشيف هذه التعدادات لا يزال موجودا..

إن مكون التبو الذين يدعون اليوم انهم هم السكان الاصليين للجنوب الليبي .. لا يوجد منهم احد في مرزق سنة 1917م .. ولا في سنة 1954م .. ولا في سنة 1964م .. ولا في سنة 1974م .. وهي السنوات التي تم فيها التعداد العام لسكان ليبيا .. الاول والثاني والثالث والرابع… يفترض ان يكون من ضمن سكان مدينة مرزق مكون التبو ولو عائلة واحدة على الاقل .. وهذا يطرح السؤال التالي :

ما الذي حصل؟؟ . ومن أين جاء العدد الكبير للمستوطنين التبو المقيمين في مرزق اليوم؟؟.

.

في سنة 1986 وتحديدا اثناء الحرب الليبية التشادية عند استلاء ليبيا على قطاع اوزو وضمه الى ليبيا .. توافد االالاف من من سكان القرى في جبال تبستي شمال تشاد من قبائل التبو وما جاورهم من القبائل الاخرى من القرعان والكمجة ..الخ. في عملية موجات متتابعة ومازال النزوح مستمرا الى هذا اليوم .. وتضاعف العدد بعد سنة 2011م .. حتى زاد عدد هؤلاء الوافدين عن عدد سكان مرزق من العائلات المذكورة.. واغلبهم لم يحصل على الجنسية الليبية حتى الان.

في البداية استوطن التبو الوافدين البلاد القديمة الاثرية في مرزق وهي اكواخ قديمة بنيت من الطين والحجارة بعد ان هجرها اهلها المرازقة الليبيين من العائلات المذكورة اعلاه وانتقلوا الى الاحياء السكنية الجديدة التي قامت الدولة ببنائها لهم فترة السبعينيات.. فأصبحت هذه الاكواخ خالية ليستوطنها القادمون الجدد من تبو تشاد.. سنة 1986م وما بعدها..

اليوم اهل مرزق لا حول ولا قوة لهم امام هذا الزحف الجارف من المستوطنون الجدد من تبو تشاد الذين يتحكمون حاليا في مقاليد كل شيء داخل مدينة مرزق ويروعون اهلها .. ويطالبون بترسيم لغتهم في الدستور الليبي المرتقب.. في حين ان اللغة الرسمية في دستور دولة تشاد التي قدموا منها هي الفرنسية والعربية… وقاموا قبل فترة قريبة بقتل مدير مكتب السجل المدني بمرزق وهو من اهل مرزق الاصليين لانه رفض تسجيل عائلات التبو الجديدة الوافدة من تشاد والنيجر بعد سنة 2011م… والادارة الرئيسية للسجل المدني في طرابلس على علم بذلك ..

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق