الأخبار

مبلغ خيالي لتسوية طلاق

إعلانات إعلانات إعلانات إعلانات إعلانات

توصل الملياردير الروسي من أصول أذربيجانية فرهاد أحمدوف وزوجته السابقة تاتيانا أحمدوفا إلى تسوية بعد سنوات من المنازعات القانونية بشأن مبلغ تسوية قياسي للطلاق قيمته 454 مليون جنيه إسترليني (625 مليون دولار) قضت به المحكمة العليا في لندن عام 2016.

وأدى هذا الخلاف إلى محاولة فاشلة لأحمدوفا للاستيلاء على يخت فاخر طوله 115 مترًا يملكه زوجها السابق من خلال المحاكم في دبي بالإضافة إلى أمر منفصل من محكمة يقضي بأن يدفع ابنها تيمور لها أكثر من 70 مليون جنيه إسترليني من أصول الأسرة.

ودارت عديد المفاوضات العائلية بين فرهاد و تاتيانا حول املاك اخرى منازل و يخت انتهت بتسوية عائلية بين الطليقين ارضت تاتيانا

ولم يتضح حجم الأموال التي ستحصل عليها أحمدوفا الآن.

وقال متحدث باسم أحمدوفا “لم يكن الأمر يتعلق بمبلغ بل بزوج يفي بالتزامه تجاه أسرته” رافضًا ادعاء متحدث باسم زوجها السابق بأنه كان من الأفضل لها ألا ترفع دعوى قضائية.

علما وان السلطات في دبي كانت قد صادرت يختا للملياردير فرهاد على خلفية نزاع بينه وبين طليقته.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى