الأخبار

فوضى وتدافع بين نواب الدستوري ونواب النهضة واصابة مجدي بوذينة بكسر على مستوى رجله …

إعلانات إعلانات إعلانات إعلانات إعلانات

اصبحت مشاهد العنف بالبرلمان التونسي من الاحداث المالوفة للشعب التونسي لانه مع كل جلسة عامة تقع اعمال شغب وملاسنات بين نواب النهضة والحزب الدستوري وائتلاف الكرامة وتكرر اليوم الثلاثاء21جويلية 2020 نفس السيناريو   بالمبنى الفرعي  لمجلس نواب الشعب  اذ حاول نواب الحزب الدستوري الحر منع الجلسة العامة ووقع  التدافع بينهم وبين  نواب  من حركة النهضة مما اسفر عن تعرض النائب عن الحزب الدستوري الحر مجدي بوذينة لكسر على مستوى رجله فيما اصيب السيد فرجاني حسب ذكره  باضرار على مستوى كتفه.

هاجر وأسماء 

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق