الأخبار

عبير موسى تتلقى تهديدات جدية بالتصفية ….

كلنا يد واحدة للقضاء على وباء الكورونا

كشفت عبير موسي رئيسة الحزب الدستوري الحر مساء امس الجمعة 8 ماي 2020 ان الوحدة الوطنية للبحث في جرائم الارهاب والجرائم المنظمة والماسة بالتراب الوطني اعلمتها  بوجود ما أسمته ترسانة من التهديدات بإغتيالها  وأكدت ان هذه التهديدات لن تزيدها الا عزما على مواصلة النضال واسترجاع الدولة الوطنية .
وتابعت موسي في فيديو نشرته على صفحتها بموقع فايسبوك” أدعو الدولة التونسية بكل اجهزتها لتحمل السلامة الجسدية لعبير موسي ولكتلتها النيابية ولمنخرطي الحزب ولكل انصاره على ضوء حملة العنف والكراهية الموجهة ضد كل من يدعم الحزب ودعوة التحريض عليه تتوسع”.
وتابعت” رغم اننا نسعى للتغيير فاننا سنواصل النشاط في اطار المنظومة التشريعية وفي اطار القانون “.
واشارت  عبير موسى الى لائحة اللوم التي تقدم بها حزبها والتي تهدف لإعلان البرلمان عن موقف رسمي من  التدخل الأجنبي في ليبيا.  وأوضحت ان لائحة اللوم ثبت اليوم جدواها وصحة مخاوف الحزب ولعل الطائرة التركية التي حطت  بمطار جربة محملة بالمساعدات  تثير اكثر من سؤال لمن هذه المساعدات ؟ولماذا لم  تتوجه هذه الطائرة مباشرة الى طرابلس ؟كما نوهت في نفس السياق  ان بيان رئاسة الجمهورية في الغرض وعوض ان يرفع اللبس زاد في الشكوك  ومخاوف اصطفاف تونس مع محور معين في الازمة الليبية رغم التاكيد الظاهري ان تونس ضد التدخل الاجنبي في ليبيا  وأن الحل لن يكون الا ليبيا.
هاجر وأسماء

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق