الأخبارالرئيسيةرياضة

عائشة بن فجرية تتحدى الأعوام و تقترب من ” غينيس “

إعلانات إعلانات إعلانات إعلانات إعلانات

بعد أن أتمت السنة الفارطة الخمسين عاما من العمر تصر لاعبة الكرة الطائرة عائشة بن فجرية على أن تواصل اللعب في مسابقات بطولة الموسم الجديد ضمن جمعية الاتحاد الرياضي بقرطاج.

و من هذه الزاوية يبدو شغف عائشة بن فجرية قويا بالرياضة التي تمارسها دون انقطاع منذ سنة 1985 حيث كانت البداية مع فريق النادي الإفريقي بوصفه الفريق الذي تعشقه صحبة كل أفراد عائلتها و الذي تعتبره المدرسة التي تعلمت فيها الكثير من القيم و المثل

و أحرزت على امتداد مسيرتها التي تواصلت في صفوفه حتى سنة 1995 على عدد كبير من الألقاب على الصعيدين الوطني و الإفريقي

و تشير عائشة بن فجرية إلى أنه لم يكن من اليسير إقناع عائلتها المحافظة بممارسة الرياضة ضمن جمعية مدنية و هو ما جعلها حريصة على الانضباط داخل الميدان و خارجه و اكسبها أسلوب عيش سمح لها بمواصلة مسيرتها الرياضية إلى اليوم خاصة و أنها مبتعدة عن السهر و تميل إلى الحياة العائلية

و في هذا الإطار تشير إلى ما وفره لها زوجها محمد علي من دعم معنوي ساهم في استقرار عطائها على الميدان و تدعم هذا الدعم بالاسهام الفاعل لابنها علاء و قد تواصلت مسيرة عائشة بن فجرية بعد حل فرع الكرة الطائرة في النادي الإفريقي في جمعيات أخرى كتونس الجوية و الهلال الرياضي و مستقبل المرسى و النادي النسائي بقرطاج قبل أن تحط الرحال في الاتحاد الرياضي بقرطاج أين تتواصل مسيرة جعلت بعض المحيطين بالجمعية يقررون ترشيحها لدخول كتاب ” غينيس بوك ” للارقام القياسية كأكبر لاعبة كرة طائرة في العالم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق