أخبار العالم العربي

شيرين العدوى تنعي ” صالح الشيبي ” سادن الكعبة المشرفة

STP LA TUNISIENNE DE PUBLICITÉ

 

كتب – علاء حمدي

 

أعربت الدكتورة شيرين العدوي – استاذ الإعلام بجامعة أكتوبر للعلوم الحديثة والآداب MSA وعضو المجلس الأعلي للثقافة المصرية ، عن بالغ حزنها وخالص تعازيها في وفاه سادن الكعبة المشرفة “الدكتور صالح بن زين العابدين الشيبي رحمه الله كبير سدنة بيت الله الحرام سائلة المولي عز وجل أن يتغمده بواسع رحمته وأن يسكنه الفردوس الأعلى من الجنة .

وتوفي سادن الكعبة المشرفة الدكتور صالح بن زين العابدين الشيبي، كبير سدنة بيت الله الحرام، في مكة المكرمة مساء أمس الجمعة وصلي عليه بعد صلاة فجر اليوم السبت 16 ذي الحجة 1445 في المسجد الحرام.

ويعد الشيبي السادن 77 منذ فتح مكة بعهد الرسول، و109 منذ عهد قصي بن كلاب، وهو حفيد شيبة بن عثمان بن أبي طلحة، والذي قال لهم رسول الله ﷺ “خذوها يا بني طلحة خالدة تالدة، لا ينزعها منكم إلا ظالم”.

يذكر أن الشيخ صالح الشيبي سادن الكعبة الراحل يبلغ من العمر 79 عاما، إذ ولد في مكة المكرمة ودرس في المرحلة الابتدائية في مصر، ثم في المدينة المنوّرة ومكة المكرمة، ودرس المرحلة المتوسطة في مكة في مدرسة الرحمانية المتوسطة، ودرس الثانوية في المدرسة العزيزية، ثم التحق بكلية الشريعة في مكة المكرمة، وحصل على درجة البكالوريوس في الشريعة الإسلامية، بتقدير ممتاز.

وتعد مهنة السدانة الأشهر والأقدم والأشرف في الحرم المكي الشريف، فيما السادن هو الشخص الوحيد الذي يحمل مفتاح الكعبة المشرفة، والمسؤول عن كلّ ما يتعلق بشؤونها من تغيير كسوتها وغسلها وتعطيرها بالطيب وفتحها وإغلاقها. كما تقتصر تلك المهنة الفريدة على عائلة الشيبي منذ فتح مكة المكرمة في بداية العهد الإسلامي، عندما أمر الرسول محمد عليه الصلاة والسلام، بأن تكون السدانة للصحابي شيبة بن عثمان بن أبي طلحة ونسله من بعده.

 

 

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى