الأخبارتونس

شتائم في البرلمان و دعاوى في الافق

إعلانات إعلانات إعلانات إعلانات إعلانات

تطور نقاش حاد صلب لجنة من لجان مجلس نواب الشعب بين عضوي مجلس نواب الشعب بين رئيس لجنة المالية عياض اللومي ( قلب تونس) و رئيسة لجنة الصناعة عبير موسي ( الحزب الحر الدستوري ) الى الحد الذي اعتبر فيه عياض اللومي ان مكان عبير موسي هو الماخور و هو ما خلق حالة من التوتر تجاوزت رحاب مجلس نواب الشعب لتصل الى شبكات التواصل الاجتماعي و الجمعيات النسوية التي دخلت على الخط لمساندة عبير موسي و يبدو ان الامر مرشح للتطور و من المتوقع حسب مصدر مطلع في الحزب الحر الدستوري الحر الى اروقة القضاء

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق