الأخبارتونس

سيدي بوزيد : وفاة شاب يضرم النار في جسده أمام مركز الشرطة بمعتمدية الرقاب.

إعلانات إعلانات إعلانات إعلانات إعلانات

 توفي الليلة الماضية شاب 17 سنة اصيل معتمدية الرقاب من ولاية سيدي متأثرا بالحروق البليغة التي أصابته جراء النيران التي اندلعت بملابسه بعد 10 أيام من الإقامة بمستشفى الحروق البليغة ببن عروس.

  وللتذكير فقد اقدم شاب أصيل الرقاب على سكب مادة البنزين بملابسه أمام مركز شرطة مدينة الجهة وقام بإشعال النار في ملابسه المبتلة مادة سريعة الالتهاب وقد اصيب بحروق بليغة من الدرجة الثانية والثالثة استوجب نقله إلى مستشفى الحروق البليغة ببن عروس اين لفظ أنفاسه الأخيرة ليلة البارحة.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق