العالمصحافة ورأي

سماح بالحاج سعد : حلمي إدراج اللغة العربية في النظام التربوي الاوروبي …. ومتى ستنفق الأموال من أجل السلم والسلام والتربية والأخلاق ؟

إعلانات إعلانات إعلانات إعلانات إعلانات

كتبت المهندسة سماح بالحاج سعد مديرة المركز الثقافي لتعليم اللغة العربية بميونيخ تدوينة على صفحتها الرسمية عبرت فيها عن حلمها بإدراج اللغة العربية في النظام التربوي الألماني و الاوروبي

وكانت السيدة سماح قد قامت بعديد الجهود من أجل الاطفال في ألمانيا وفي أوربا لتعليم اللغة العربيةفي إطار عمل جمعياتي للتواصل وتوعية المجتمع المدني في الهجرة .

وتأكد مديرة المركز الثقافي على ضرورة التشبث باللغة العربية للمهاجرين مشيرة إلى دول غزت العالم بلغتها وتنتقد بشدة الموقف العربي واهتمام العرب بلغات أخرى منفقين أموالا طائلة ليصبح أبنائنا امريكان وأرويين.

وفي تدوينتها تساءلت مديرة المركز الثقافي عن يقظة العرب وانفاق المال من أجل السلم والسلام والتربية والأخلاق والتقدم والتطور والعلم والتكنلوجيا في بلاد العرب .

والسؤال المطروح اي مساع دبلوماسية من أجل تحقيق حلم المهاجرين لتدريس أبنائهم اللغة العربية بالتوازي مع المناهج الأوربية ؟

واليكم نص التدوينة:

في مثل هذا اليوم منذ اكثر من سنتين كان حلمي ادراج اللغة العربية في النظام التربوي الالماني وبالتالي الاوروبي ولا يزال الحلم حلما يا ترى متى سيتذكر العرب ان لسانهم عربي وان لهم أبناء في اوروبا وفي العالم بأسره يحتاجون الى تعلم لغتهم ودينهم!!!

امريكا وانقلترا والصين والاوروبيون غزوا العالم بلغاتهم ونحن عوضا عن تعلم لغتنا الام ولغتنا العربية الاصيلة فها نحن تجدنا ندفع الاموال وننفق كل ما نملك حتى يصبح أبناءنا امريكان واوروبيين ووووو …..

متى ستنفق الأموال من أجل السلم والسلام والتربية والأخلاق والتقدم والتطور والعلم والتكنولوجيا في بلاد العرب !!!!!

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى