إقتصاد وطني

زيلينسكي يؤكد أن المساعدات الأمريكية لبلاده ‘استثمار’ في الأمن العالمي وليست ‘صدقة’

STP LA TUNISIENNE DE PUBLICITÉ

قال الرئيس الأوكراني فولوديمير زيلينسكي الأربعاء في خطاب تاريخي ألقاه في واشنطن أمام الكونغرس الأمريكي إن المساعدة التي تقدمها الولايات المتحدة للتصدي للهجوم الروسي على بلاده “ليست صدقة” بل هي “استثمار” في الأمن العالمي.

وأضاف زيلينسكي مخاطبا أعضاء الكونغرس بمجلسيه “أود أن أشكركم جزيل الشكر على المساعدة المالية التي قدمتموها لنا والتي قد تقررون” تقديمها لاحقا، مؤكدا أن “أموالكم ليست صدقة، إنها استثمار في الأمن العالمي والديمقراطية، ونحن نديرها بأكثر الطرق مسؤولية”.

وحرص الرئيس الأوكراني على إقناع الكونغرس، ولا سيما مجلس النواب الذي ستنتقل الأغلبية فيه بعد أيام إلى الجمهوريين، بمواصلة تمويل المساعدة العسكرية الحيوية التي تقدمها الولايات المتحدة لأوكرانيا للتصدي للغزو الروسي.

وشدد على أن “أوكرانيا لن تستسلم أبدا” للقوات الروسية التي تهاجم أراضيها منذ 24 فيفري الفارط وأنه “خلافا لأسوأ التوقعات، أوكرانيا لم تسقط، فهي حية وتقاتل، لقد هزمنا روسيا في معركة الفوز بعقول العالم”.

وأكد زيلينسكي الذي قدم للكونغرس علما أوكرانيا جلبه معه من أرض المعركة، أن قواته “صامدة في مواقعها ولن تستسلم أبدا”.

وقال للمشرعيين الأمريكيين من الحزبين الجمهوري والديمقراطي إن هذا العلم هو هدية من العسكريين الأوكرانيين الذين يقاتلون على خط الجبهة في باخموت، المدينة التي زارها الثلاثاء عشية أول رحلة له إلى الخارج منذ بدأت القوات الروسية هجومها على بلاده في 24 فيفري 2022.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى