الأخبارتونس

رضوان المصمودي : غياب التلاقيح جريمة كبرى وخيمة على الاقتصاد التونسي.

إعلانات إعلانات إعلانات إعلانات إعلانات

اعتبر رئيس مركز دراسة الإسلام والديمقراطية وعضو حركة النهضة رضوان المصمودي، اليوم الأربعاء 3 مارس 2021، أن ”غياب التلاقيح إلى حدّ اليوم يعدّ جريمة كبرى”، محملا المسؤولية إلى رئيس الجمهورية.

وأكد المصمودي، في تدوينة على صفحته بموقع التواصل الاجتماعي فايسبوك، إن نتائج غياب التلاقيح ”وخيمة على اقتصاد البلاد وعلى معنويّات التونسيين وصحّتهم”.

وحمّل رضوان المصمودي، رئيس الجمهورية قيس سعيد، المسؤولية باعتباره ”المسؤول الأوّل عن العلاقات الخارجيّة وعن الأمن القومي”.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق