إقتصاد عالمي

دايملر للمركبات التجارية فرع الشرق الأوسط وشمال إفريقيا تطلق أول شاحنة كهربائية بوزن 40 طنًا في الإمارات العربية المتحدة بالتزامن مع مؤتمر الأطراف في اتفاقية الأمم المتحدة الإطارية بشأن تغيُّر المناخ (“كوب 28”)

STP LA TUNISIENNE DE PUBLICITÉ
  • تجسّد الشاحنة التي يبلغ وزنها 40 طنًا مثالًا قويًا في عالم حلول النقل الخالية من الانبعاثات
  • مزيج متطور من ميزات الاستدامة والسلامة على الطرق
  • سيتم توفير حوالي 240 طنًا من انبعاثات ثاني أكسيد الكربون لكل شاحنة (بالمقارنة مع الشاحنات التي تعمل بالديزل) على مدى عشرة أعوام
  • التزام بيئي منبثق من روح مؤتمر الأطراف في اتفاقية الأمم المتحدة الإطارية بشأن تغيُّر المناخ (“كوب 28”)

بالتعاون مع موزعها العام المعتمد – شركة الإمارات للسيارات – المركبات التجارية (“إي إم سي سي في”)، تفخر شركة “دايملر” للمركبات التجارية في الشرق الأوسط وشمال أفريقيا (“دي سي في” الشرق الأوسط وشمال أفريقيا)، شريكة منصة RoadSafetyUAE في مجال المسؤولية الاجتماعية، بالإعلان عن نجاح تسليم أول شاحنة جرار “مرسيدس-بنز إي أكتروس 300” إلى شركة “دي إتش إل للشحن العالمي”. وقد أقيمت مراسم الحفل المهيبة هذه في مركز تدريب مرسيدس-بنز المرموق في دبي، بحضور مسؤولين تنفيذيين رفيعي المستوى من منصة RoadSafetyUAE، وممثلين عن شركة “دي إتش إل” للشحن العالمي، وشركة “دي سي في” الشرق الأوسط وشمال أفريقيا وشركة “إي إم سي سي في”.

تمثل احتفالية التسليم هذه مرحلة مفصلية في قطاع النقل المستدام، حيث تُظهر شركة “دايملر تراك” التزامها بتعزيز مستقبل أكثر مراعاة للبيئة في قطاع المركبات التجارية. وتجسّد شاحنة جرار “مرسيدس-بنز إي أكتروس 300” نقلة نوعية باتجاه التنقل الخالي من الانبعاثات بواسطة السيارات الكهربائية. توفر هذه السيارة الكهربائية الحديثة مجموعة من الميزات المتطورة التي تعيد تعريف الكفاءة والسلامة والوعي البيئي.

“مرسيدس-بنز إي أكتروس 300” مجهزة بمروحة كاملة من ميزات السلامة، من ضمنها نظام التنبيه الصوتي الخارجي للمركبة، ونظام دعم المكابح النشط من الجيل الخامس المزود بنظام تمييز المشاة، ونظام تعزيز اتزان المركبة، ونظام المساعدة على البقاء في الخط المروري. أما مقصورة السائق فهي مجهزة بأحدث التقنيات والوسائط المتعددة التفاعلية، فضلاً عن نظام “ميرور كام” من الجيل الثاني، الذي تم تثبيته في شاحنة “إي أكتروس” عوضًا عن المرايا التقليدية. تعطي هذه الميزات الأولوية القصوى لرفاهية السائق ومستخدمي الطريق المحاذين.

ومن المتوقع، خلال العقد المقبل، أن يسهم هذا التحول إلى المركبات الكهربائية في تحقيق نتائج ملحوظة من حيث خفض انبعاثات ثاني أكسيد الكربون. بالمقارنة مع محرك أكتروس التقليدي الذي يعمل بالديزل، يُتوقع أن يوفر محرك “إي أكتروس 300” حوالى 240 طن* من انبعاثات ثاني أكسيد الكربون على مدى عشرة أعوام، مسهمًا بشكل كبير في مكافحة أزمة تغير المناخ وتحسين نوعية الهواء. وفيما لو قمنا بضرب هذا الرقم مع نحو 250 ألف شاحنة تسير على طرقات الإمارات العربية المتحدة، فيمكننا توفير ما يقدّر بـ60 مليون طن من انبعاثات ثاني أكسيد الكربون لمدة عشرة أعوام!

وفي معرض تعليقه على النتائج، قال توماس إيدلمان، المؤسس والمدير الإداري لمنصة RoadSafetyUAE: “لقد تم تجهيز هذه الشاحنة الكهربائية المتطورة بميزات أمان متقدمة تشمل نظام دعم المكابح النشط من الجيل الخامس، ونظام تعزيز اتزان المركبة، ونظام المساعدة على البقاء في الخط المروري. والهدف لا يقتصر على الحفاظ على كوكب أكثر اخضراراً فحسب بل تحقيق رحلة آمنة للسائقين والمشاة ومستخدمي الطرق على حد سواء. تلتزم هذه السيارة بجميع المعايير المتعلقة بالاستدامة الحديثة والسلامة على الطرق. ومن الرائع أن تتزامن مراسم إطلاق المركبة مع مؤتمر الأطراف في اتفاقية الأمم المتحدة الإطارية بشأن تغيُّر المناخ (’كوب 28‘)، مما يؤكد على الهدف المشترك المتمثل في تحقيق صافي انبعاثات كربونية صفري”.

*استنادًا إلى شبكة الطاقة الكهربائية الحالية في الاتحاد الأوروبي

لمحة عن “دايملر للمركبات التجارية” الشرق الأوسط وشمال أفريقيا (“دي سي في” الشرق الأوسط وشمال أفريقيا):

تعد “دايملر للمركبات التجارية” الشرق الأوسط وشمال أفريقيا (“دي سي في” الشرق الأوسط وشمال أفريقيا) واحداً من 6 مراكز إقليمية عالمية متواجدة في دبي، وهي مسؤولة عن جميع الأنشطة المتعلقة بالمركبات التجارية التابعة لشركة “دايملر تراك” في الشرق الأوسط وشمال أفريقيا. كما تتولى الشركة مسؤولية حافظة المركبات التجارية بأكملها في المنطقة والتابعة للعلامات التجارية “فوسو” و”مرسيدس-بنز للشاحنات والحافلات”، بدءًا من مجموعة “فوسو كانتر” وحتى شاحنات “مرسيدس-بنز أكتروس” الثقيلة. هذا ويدير المركز الإقليمي أنشطة المبيعات وخدمة العملاء وقطع الغيار للعلامات التجارية “فوسو” و”مرسيدس-بنز” و”سيترا” في الأسواق التالية: أفغانستان، الجزائر (“فوسو” فقط)، البحرين، مصر، العراق، الأردن، الكويت، لبنان، ليبيا، المغرب، سلطنة عمان، باكستان، قطر، المملكة العربية السعودية، سوريا، تونس، الإمارات العربية المتحدة واليمن.

لمحة عن  RoadSafetyUAE:

تتمثّل رؤية منصة (RoadSafetyUAE) في المساهمة في خفض عدد الوفيات والإصابات والحوادث المرورية في دولة الإمارات العربية المتحدة. تتمثل مهمة RoadSafetyUAE في زيادة الوعي بالسلوك السليم على طرقنا، بطريقة تفاعلية وعلى أساس دائم ومعلن عنه على نطاق واسع. تعمل منصة RoadSafetyUAE الحائزة على جوائز مع المشاركين في حركة المرور والهيئات الحكومية ووسائل الإعلام ومؤسسات القطاع الخاص والشركاء المهتمين بالمسؤولية الاجتماعية للشركات ومستخدمي الطرق. ونقدّم في قائمة “نصائح وحيل”، والتي نعتبرها أساس المحتوى التوعوي على منصتنا، أكثر من 60 موضوعاً مرتبطاً بالسلامة المرورية، وكلها مناسبة لدولة الإمارات العربية المتحدة بشكل خاص. يمكن الاطلاع على المزيد من المعلومات على الموقع الإلكتروني التالي: www.RoadSafetyUAE.com.

Contacts

لمزيد من المعلومات، يرجى التواصل مع:

توماس إيدلمان

المؤسِّس والمدير الإداري

RoadSafetyUAE

جوّال: 971505519216+

البريد الإلكتروني: Thomas@RoadSafetyUAE.com

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى