الأخبار

خطاب قيس سعيد اسفاف وسقوط في الشعبوية …

إعلانات إعلانات إعلانات إعلانات إعلانات

أشرف رئيس الجمهورية قيس سعيّد اليوم الجمعة 17 أفريل 2020 بقصر قرطاج على اجتماع مجلس الأمن القومي الذي خصص للنظر في التدابير التي تم اتخاذها في السابق ومدى نحاحها في الحد من انتشار فيروس كورونا وكيف يمكن تدعيمها باجراءات اخرى  تتعلق بالوضع الصحي والاقتصادي والمالي والاجتماعي والتربوي .هذا واشار رئيس الجمهورية الى الزيارة التي اداها الى القيروان لتوزيع الاعانات الاجتماعية وشدد على وضعية الفئات الهشة واكد انه زار القيروان اسوة بعمر بن الخطاب  كما استنكر المضاربات الحاصلة في الكمامات وكذلك في الحاجيات الضرورية للتونسيبن  الثابت ان  رئيس الجمهورية سقط مجددا  في الشعبوية وكان خطابه بعيدا كليا على انتظارات الشعب التونسي في هذا الظرف الحساس كما ان تبريراته لخرق الحظر ليست مقنعة بالمرة خاصة وانه من المفروض ان يكون قدوة باعتباره اولا رئيس جمهورية وثانيا لانه الساهر على تطبيق القانون واحترامه فكيف يمكن ان يطلب من المواطن احترام الحجر الشامل وحظر التجوال بعد ذلك.

هاجر واسماء 

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق