الأخبار

حوار الفخفاخ يضعه في مواجهة مع اتحاد الشغل والنهضة ….

كلنا يد واحدة للقضاء على وباء الكورونا


  .قد نلجأ الى التقليص في اجور الموظفين ….
 في حوار على قناة التاسعة اليوم الاحد14جوان بعد 100 يوم من عمل الحكومة  شدد رئيس  الحكومة إلياس الفخفاخ انه على التونسيين ان يشعروا بالاعتزاز على قدرة بلادهم في السيطرة على وباء الكورونا والخروج باخف الاضرا ر مقارنة بباقي الدول .
من ناحية اخرى و تعقيبا منه على الإنتقادات الموجهة لقرار إعادة فتح الحدود أكد ‘ان القرار تم إتخاذه بعد التقييم وبعد اللجوء للعلماء”.وأشار إلى أنه ومنذ بداية أزمة كورونا كل الأمور “ريسك”، مشيرا الى  أن قرار الحجر الصحي العام وفرضه على الشعب في حد ذاته “ريسك “و غيره من الإجراءات.وقال:”هناك تقييم  جدي بالإعتماد على الجانب العلمي والمسؤول يتخذ القرارات وفي حال عدم نجاعتها يمكن التراجع عنها”، مضيفا “نحن مستعدين لكل السيناريوهات ولحد الآن كل القرارات كانت ناجعة ولم يتم التراجع عن أي قرار وسنواصل العمل بهدوء.وتعليقا على اصعب قرار اتخذته الحكومة اعتبر الفخفاخ ان قرار الحجر الصحي الشامل لم يكن بالهين لان الدولة لم تكن مستعدة له في تلك الفترة 9مارس ثم سرعان ما تم تدارك الامر .اما تكلفة ازمة كورونا اكد الفخفاخ ان التقييم لم ينته بعد باعتبار ان الدولة مازالت بصدد توزيع  المساعدات والدعم للمؤسسات حتى لا تغلق ابوابها واضاف ان نسبة النمو تراجعت بنسبة 4.3بالمائة وقد تنحدر اكثر بسبب تراجع النمو في الدولة الشريكة في تونس غير انه افاد انه رغم الوضع الصعب والعجز في موارد الدولة الا انه قرر وقف التداين الخارجي لان تونس اصبحت مرهونة للخارج اذ تبلغ نسبة التداين60بالمائة .
كما اعلن عن فرضية التقليص في جرايات الموظفين اذ تواصل عجز الصناديق الاجتماعية واكد انه على  الشريك الاجتماعي اتحاد الشغل تفهم وضعية المالية العمومية  مشددا ان ملف الزيادة في الاجور لا يجب ان يطرح في الظرف الراهن.
.الفخفاخ لست رهينا لاحد…وعرج رئيس الحكومة على علاقته بحركة النهضة حيث شدد انها شريك في الحكم غير ان الحكومة ليست حكومتها اذ يوجد شركاء واطراف اخرين .ونوه الى وجود خلافات احيانا بينه وبين راشد الغنوشي في بعض المسائل وقد يتفقان في اخرى واضاف قائلا “راسد الغنوشي  رئيس حزب ومايراه صالحا بحزبه وشخصه فليفعله .وتابع ان تعيينه كرئيس حكومة فرصة تاريخية لتوظيفها  لمصلحة تونس  مشددا من اتفق معي فمرحبا به ومن ام يتفق معي فذلك شانه ”

هاجر واسماء

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق