أخبار العالم العربي

جودادي تستعرض أبرز الطرق لتعزيز الأمان الإلكتروني خلال الصيف

STP LA TUNISIENNE DE PUBLICITÉ
الرياض – زبيدة حمادنة
السعودية – كشفت جودادي عن مجموعة من تدابير الأمن السيبراني التي توصي باتخاذها لتعزيز مستويات الأمان السيبراني، لا سيما مع ارتفاع النشاط عبر الإنترنت خلال فصل الصيف. ففي ظل تزايد التهديدات السيبرانية، تشكل حماية المواقع الإلكترونية والبيانات الحساسة أمراً بالغ الأهمية للأفراد والشركات على حدٍ سواء.
وتعليقاً على هذا الموضوع، قالت سيلينا بيبر، نائب الرئيس للأسواق العالمية (ما عدا الولايات المتحدة، المملكة المتحدة، كندا، أستراليا) لدى شركة جودادي: “تشهد العديد من الشركات زيادة في معدل الزيارات إلى مواقعها الإلكترونية خلال فصل الصيف، مما يؤكد أهمية التركيز على اتخاذ تدابير الأمن السيبراني لضمان أمان بياناتها. ويمكن تعزيز الأمان عبر الإنترنت إلى حد كبير من خلال تشفير البيانات المتبادلة بين المستخدمين والمواقع الإلكترونية، وذلك باتخاذ إجراءات مختلفة مثل اعتماد بروتوكولات طبقة المنافذ الآمنة على المواقع الإلكترونية للشركات”.
أبرز الخطوات لتعزيز الأمان عبر الإنترنت:
1. تحديث البرمجيات بانتظام: الحرص باستمرار على تحديث نظام التشغيل والمنصات الإلكترونية والإضافات والتطبيقات للحد من نقاط الضعف المحتملة قدر الإمكان.
2. استخدام كلمات مرور قوية: إنشاء كلمات مرور فريدة لكل حساب، مع استخدام أداة لإدارة كلمات المرور لمزيد من الأمان.
3. تفعيل ميزة المصادقة الثنائية: يمكن تعزيز مستوى الحماية عن طريق طلب التحقق بطريقةٍ أخرى من محاولات تسجيل الدخول، عندما يكون ذلك متاحاً.
4. إجراء نسخ احتياطي للبيانات: إجراء نسخ احتياطي لبيانات الشركة والعملاء بشكل منتظم، وتخزينها بشكل آمن لتسريع التعافي عند وقوع الحوادث السيبرانية المحتملة.
5. اعتماد بروتوكولات طبقة المنافذ الآمنة: يمكن حماية عمليات نقل المعلومات الحساسة عن طريق تطبيق بروتوكولات طبقة المنافذ الآمنة على الموقع الإلكتروني للشركة، والذي يعمل على تشفير البيانات الحساسة وضمان حمايتها عند نقلها بين الخوادم والمتصفحات.
6. تثقيف فريق العمل: لا بد من تدريب الموظفين على وسائل حماية الأمن السيبراني للشركة، سواء كانوا يعملون عن بعد أو يقضون إجازة.
أعلى مستويات الأمان خلال الصيف مع بروتوكولات طبقة المنافذ الآمنة
تلعب بروتوكولات طبقة المنافذ الآمنة، مثل البروتوكولات التي تقدمها جودادي، دوراً محورياً في حماية نقل بيانات المعاملات عبر الإنترنت وضمان خصوصية المستخدمين. وتعمل هذه البروتوكولات على تشفير البيانات المنقولة بين خادم الويب وبرنامج المتصفح لدى المستخدم، مما يساعد على حماية المعلومات الحساسة، مثل بيانات تسجيل الدخول وتفاصيل بطاقة الائتمان. كما تسهم بروتوكولات طبقة المنافذ الآمنة في تعزيز الثقة لدى زوار المواقع الإلكترونية للشركات، من خلال عرض رمز القفل في المتصفح وتحويل بروتوكول نقل النصوص الترابطية (HTTP) إلى بروتوكول النقل الآمن للنصوص الترابطية (HTTPS)، مما يؤثر إيجاباً على تصنيفات تحسين محركات البحث.
وفي هذا الصدد، توفر جودادي مجموعة متنوعة من بروتوكولات طبقة المنافذ الآمنة المصممة خصيصاً لتلبية الاحتياجات المختلفة:
1. طبقة المنافذ الآمنة أحادية النطاق: يساعد هذا الحل على حماية البيانات الحساسة لاسم نطاق وموقع ويب واحد، وهو مثالي للشركات الصغيرة والمواقع الشخصية.
2. طبقة المنافذ الآمنة للنطاقات المتفرعة: يعمل هذا الحل على تشفير البيانات المقدمة إلى نطاق أساسي وجميع النطاقات الفرعية المرتبطة به، وهو مناسب للشركات ذات النطاقات الفرعية المتعددة.
3. طبقة المنافذ الآمنة متعددة النطاقات: يتيح هذا الخيار تشفير أسماء النطاقات والنطاقات الفرعية المتعددة بموجب شهادة أمان واحدة، وهو خيار مفيد للمؤسسات الكبيرة ومواقع التجارة الإلكترونية.
تواصل جودادي التزامها بتمكين الأفراد والشركات وتزويدهم بالأدوات والمعرفة اللازمة للعمل والنمو في المشهد الرقمي بكل أمان.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى