إقتصاد عالمي

ووزارة الفلاحة تُقدِّم توصياتها

STP LA TUNISIENNE DE PUBLICITÉ
 كشفت وزراة الفلاحة والموارد المائية عن أضرار لحقت بأشجار القوارص، وقدّمت جملة من التوصيات للفلاحين حتى يقاوموا هذه الظاهرة.

وجاء في بلاغ أصدرته مساء الجمعة 8 ديسمبر 2023، أنّه تبعا لانحباس الأمطار الخريفية وتواصل ارتفاع درجات الحرارة وقلة الرطوبة النّسبيّة، عاينت المصالح الفنية المعنيّة بالصّحة النّباتيّة بوزارة الفلاحة والموارد المائيّة والصيد البحري، ظهور أعراض تيبّس الأوراق والأغصان وتساقط أوراق على أشجار القوارص خاصة في بعض المستغلات التي تشكو من نقص في مياه الري.
وبعد التّشخيص من قبل المصالح المختصة بالوزارة، تتمثل الأعراض في إلتواء الأوراق ثم تيبّسها وسقوطها (sans chute du pétiole) تاركة الأغصان الفتيّة جرداء، وتخص هذه الظاهرة الأغصان الموجودة على مستوى الجهة المشمسة من الشجرة، وقد تتسبّب هذه الظاهرة في سقوط الثمار في بعض الحالات.
كما اتّضح أنّ هذه الأعراض تعود بالأساس إلى تعرّض أشجار القوارص إلى الجهد المائي نتيجة المرور بفترة جفاف مطولة وهبوب رياح قوية وحارة نسبيا (stress physiologique).
وأوصت الوزارة، في بلاغها الفلاّحين، بإتباع التوصيات الفنية التالية للحدّ من استفحال ظاهرة التّيبس الفيزيولوجي للقوارص على مستوى الشّجرة وكامل الغراسة:
– عدم استعمال المبيدات التي تزيد في تعكّر الحالة الصحية للأشجار،
– لا ينصح بقصّ الأغصان المتجرّدة من أوراقها باعتبارها غير متيبّسة ويمكن أن تعيد إنتاج الأوراق من جديد عند العناية الجيدة بالشجرة المتضرّرة.
وأوضحت أنّ هذه الحالة المرضيّة تتوقّف بعد تساقط الأمطار وارتفاع الرطوبة النسبية.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى