الأخبار

انصار سعيد غاضبون

كلنا يد واحدة للقضاء على وباء الكورونا

يبدو ان زيارة الصداقة و العمل التي اداها رئيس الجمهورية قيس سعيد يومي 22 و 23 جوان الجاري الى فرنسا قد اثارت عدد ردود فعل غاضبة في صفوف انصاره الذين استاؤوا من موقفه الرخو من الاستعمار الفرنسي اذ اعتبر ان تونس كانت تحت الحماية و لم تعرف فضاعات الاستعمار علاوة على ان الوفد الذي رافقه قد ضم من بين اعضائه هالة وردي و يوسف صديق و هما حسب انصار قيس سعيد من اصحاب المواقف المناهضة للاسلام

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق