الأخبار

المجلس الاجتماعي لقبائل ورفلة :  لا مجال لرهن السيادة الليبية ولا لتقسيم الوطن اوتجزئته…

كلنا يد واحدة للقضاء على وباء الكورونا


أصدر المجلس الاجتماعي  لقبائل ورفلة بيانا عبر ضمنه عن انشغاله مما ال اليه الوضع في ليبيا من تشرذم  شتات في الراي واختلاف في الموقف الوطني وضياع للسيادة الوطنية التي تقاسمتها اجندات اطماع وضاع النفط وجمد تصديره ليضيف الليبين فقرا على فقرهم واليوم ليبيا على مشارف التقسيم . وبناءا عى ذلك فان المجلس الاجتماعي لقبائل ورفلة لازال ينظر الى الازمة الليبية بعين وطنية وعقل يضع  في اعتباره سيادة الاراضي الليبية مقدما الحل الليبي على كل الحلول ونبه صلب نفس البيان الى ان المجلس الاجتماعي لا يقبل  باي حال من الاحوال رهن السيادة الليبية على الارض والقرار السياسي الا للشعب الليبي .واضاف البيان رفض المجلس لكل عمل من شانه ان يؤدي الى تقسيم الوطن او تجزئته الى اقاليم تذكر باقاليم الاستقلال المزيف فليبيا كل لايتجزا .هذا وذكر المجلس  كذلك  انه وجه خلال الفترة الماضية دعوة للقاء تشاوري  من خلال الاعيان وقيادات المدن وللمكونات والقبائل الليبية للبحث في ايجاد حل وطني خالص داخل حدود الوطن وبدون تدخلل خارجي مشددا  ان هذا اللقاء سيقع قريبا قريبا وقريبا جدا .كما توجه المجلس الاجتماعي لقبائل ورفلة بالشكر لكل العرب والاصدقاءالذين يعملون من اجل ايقاف نزيف الدم بين الاشقاء الليبين .
هاجر وأسماء

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق