الأخبار

العميد فتحي العلوي ل”شمس اليوم” اطالب بسجني ان ثبت فسادي

STP LA TUNISIENNE DE PUBLICITÉ

 لم يخف العميد بسلك الديوانة فتحي العلوي استياءه و استغرابه من قرار وزير المالية بعد التنسيق مع وزير الدولة لمقاومة الفساد و الوظيفة العمومية احالته على التقاعد المبكر . و قد اشار العميد فتحي العلوي في تصريح خص به “شمس اليوم ” الى انه لا يملك “ادنى فكرة عن اسباب هذا القرار الذي فاجاني و وقع اعلامي به هاتفيا نصف ساعة تقريبا قبل اذان المغرب خاصة انه لم تقع دعوتي من قبل للمثول امام هيئة تاديبية و لم يرد اسمي في اي تقرير من التقارير التي تتطرق للفساد في سلك الديوانة سواء تلك التي تعدها هيئات و منظمات مستقلة او تتصل بها الهيئة الوطنية لمكافحة الفساد و تتولى احالتها للقضاء .” و قد كان العميد فتحي العلوي يشغل الى حدود احالته على التقاعد المبكر خطة مدير جهوي للديوانة بتونس الجهوي و هي الادراة الجهوية التي تشمل ولايات نابل و بن عروس و زغوان و اشار في هذا الصدد الى انه ” تكفي الاشارة الى ان ميناء رادس هو من ضمن مشمولات هذه الادارة للتاكيد على ان تكليفي بالادارة الجهوية لتونس الجنوبية جاء دليلا على ما احظى به من مصداقية و تكفي العودة الى ما حققته من نتائج و الاستماع الى اراء كل المتعاملين و الهياكل التي اشتغلت معها للتاكد من اني بعيد كل البعد عن شبهات الفساد او التقصير في اداء الواجب المهني . لقد التحقت بسلك الديوانة سنة 1991 و توليت عدة مسؤوليات في مسيرتي المهنية من اهمها الاشراف و في ظروف صعبة مباشرة اثر الثورة سنة 2011 على الميناء التجاري ببنزرت ثم على ادارة المخاطر بالادارة العامة للديوانة و ما فمت به يدل على كفاءتي و نزاهتي .” و تاكيدا على براءته اشار العميد فتحي العلوي الى انه تكفي العودة الى “ممتلكاتي و مقارنتها بمداخيلي للتاكد من نظافة يدي اذ لا املك الامنزلا عاديا و سيارة قارب عمرها 12 عاما و 40 شجرة زيتون ورثتها عن ابي في ولاية القصرين و قد يعترض البعض بانه بامكاني تسجيل غير ذلك مما املك باسماء اقارب و اصهار و انا متاكد ان مصالح التحري يمكن ان تبحث في الاصهار و الاصول حتى الدرجة الثالثة و لن تجد ما يدينني . و لو كنت من الذين ينخرطون في الفساد لتحسين ظروف حياتهم لما انخرطت منذ 1995 في مسار تكوين الاعوان وهو ما جعلني اعمل و لسنوات بمعدل 12 ساعة يوميا بين عملي الاداري و التكوين في مجال الديوانة الى ان اصبحت حاليا خبيرا في الديوانة و التجارة الدولية و لي في هذا المجال كتب و مقالات الى جانب المشاركة في عدة ملتقيات و وشات تكوين ” و اشار العميد فتحي العلوي الى ” الالم الذي اشعر به اذ تقع مكافاتي بهذه الطريقة و احرم من مواصلة مساري المهني بشكل طبيعي و انا الذي تفصلني 7 سنوات عن التقاعد و تتعرض سمعتي للمس و التشويه و يقع جلدي معنويا بشكل يومي و هو ما يجعلني اطالب بان يبت القضاء في امري و ان اسجن و تسلط علي اقسى و اقصى العقوبات ان ثبت فسادي “

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى