أخبار العالم العربي

” السلامة والصحة المهنية ندوة إعلامية بنيل زفتى” بالإدارة الصحية بالسنطة

STP LA TUNISIENNE DE PUBLICITÉ
 
علاء حمدي
إنطلاقا من الحملة الإعلامية لنشر ثقافة السلامة والصحة المهنية لقطاعات الدولة المختلفة والتى تتبناها الهيئة العامة للاستعلامات متمثلة فى قطاع الإعلام الداخلى برئاسة الدكتور أحمد يحيي فقد أقام مركز النيل للإعلام بزفتى ندوة إعلامية بعنوان ” السلامة والصحة المهنية ” أمراض وإصابات ” بالإدارة الصحية بالسنطة.
 تحدث فى اللقاء الدكتورة دينا العشرى رئيس قسم الإعلام بالإدارة الصحية بالسنطة والدكتورة هبه سويلم مدير إدارة السلامة والصحة المهنية بالإدارة الصحية بالسنطة. فى البداية تحدثت الدكتورة دينا العشرى عن السلامة والصحة المهنية قائلة أنه العلم الذى يهتم بالحفاظ على سلامة وصحة الإنسان وذلك بتوفير بيئة عمل آمنة خالية من مسببات الحوادث أو الإصابات أو الأمراض المهنية . وأضافت أن من أهداف تطبيق السلامة والصحة المهنية هو تقليل التكاليف الناجمة عن الخسائر والإصابات وزيادة الإنتاجية من خلال توفير بيئة عمل آمنة للعاملين . وأشارت فى حديثها إلى أن أحكام السلامة والصحة المهنية وتأمين بيئة العمل تقع بالكتاب الخامس من قانون العمل 12 لسنة 2003 من المادة 202 إلى المادة 231 فى سبعة أبواب .
وأوضحت أيضا دكتورة دينا مخاطر بيئة العمل وهى ( مخاطر فيزيائية – ميكانيكية – كيميائية – بيلوجية – نفسية – سلبية ).  مخاطر فيزيائية ( كالإضاءة والضوضاء و الإشعاعات الضارة وغيرها ) مخاطر ميكانيكية وهى التى تنشأ من الاصطدام بين جسم العامل وبين جسم صلب وعلى الأخص كل خطر ينشأ عن آلات وأدوات الرفع والجر ووسائل الانتقال والتداول والنقل .
وأكملت الدكتورة هبه سويلم مدير إدارة السلامة والصحة المهنية بالإدارة الصحية بالسنطة. أن المخاطر الميكانيكية تسبب : القطع من استخدام مناشير وماكينات تشكيل المعادن – قص – اختراق وثقب – الصدمات – الانحشار – الاحتكاك والتسليخ – السحق. وأضافت أن من طرق الوقاية من تلك المخاطر : توفير العدد الضرورية للعمل – التفتيش على العدد والآلات اليدوية قبل استخدامها – تدريب العمال على الطرق الصحيحة والمأمونة فى استخدام العدد والآلات اليدوية – التأكد من عدم وجود عاملين بالجوار – الحفاظ على منطقة العمل حول الماكينات .  مخاطر نفسية هى العوامل الشخصية والاجتماعية المؤثرة على الصحة النفسية والعقلية للعامل.
وفى نهاية اللقاء أكدت الدكتورة دينا العشرى رئيس قسم الإعلام بالإدارة الصحية بالسنطة على توفير مهمات الوقاية الشخصية للعامل وبدون تحميله أى تكلفة والتأكد من صلاحيتها وأنها مطابقة للمواصفات المطلوبة . وأيضا أكدت الدكتورة هبه سويلم مدير إدارة السلامة والصحة المهنية بالإدارة الصحية بالسنطة على ضرورة اتباع العاملين التعليمات والإرشادات الخاصة بالسلامة والصحة المهنية والالتزام بإستعمال مهمات الوقاية الشخصية أثناء العمل والحفاظ عليها وعدم تلفها أو اساءة استخدامها. أدار اللقاء وأعده هبه يمانى بمركز النيل للإعلام بزفتى تحت إشراف الأستاذ عبدالله الحصرى مدير المركز.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى