الصحة

الدكتور “سييافانو مونتناري ” ما يحدث هو حرب عالمية بين مختبرات الادوية لفرض تلقيح معين لفيروس كورونا وترويجه لكل سكان العالم …

كلنا يد واحدة للقضاء على وباء الكورونا

في تصريحات نشرت على قناة ” يوتيوب ” وتداولت ترويجها عديد الصحف العالمية أطلق الأستاذ في الطب الدكتور “ستيافانو مونتناري” النار على ما كل يقع تداوله وترويجه حول جائحة كورونا مؤكدا أن ما يحدث اليوم هو حرب عالمية بين مختبرات الأدوية لفرض تلقيح معيّن وتوريجه لكل سكان العالم.

الطبيب الإيطالي شكك على وجه الخصوص في أرقام الوفيات المعلن عنها مؤكدا أنه يقع الإعلان أن كل الموتى في العالم وفي ايطاليا تحديدا مصابون بفيروس كورونا دون أن يكونوا كذلك . وتساءل الرجل بغرابة عن جدوى الحجر الصحي الشامل الذي قال إنه سيتسبب بدوره قي عديد الأمراض للخاضعين له بسبب حالتهم النفسية والنقص الحاد في حاجاتهم للفيتامين د.

و سخر الدكتور من الدعوة إلى وضع الكمامات الواقية موضحا أن المريض الذي يحمل كمامة وهو مصاب بالفيروس سيكون عليه تغييرها كل دقيقتين أو ثلاثة على أقصى تقدير بسبب تكاثر الفيروسات العالقة بها . كما أن القفازات بدورها لا فائدة ترجى منها وفق الدكتور ستيفانو لأن البشرة لدى الإنسان تتفاعل بذكاء مع ما تلمسه وفق تعبيره .

وفي ما يخص بلاده إيطاليا انتقد الطبيب بشدة النظام الصحي مشيرا إلى التدني المستمر للميزانية المخصصة للقطاع وبسبب الطرد التعسفي للعديد من الأطباء الأكفاء وبسبب الرشوة والمحسوبية . وفي تحليل قطعي نفى الطبيب الايطالي أن يكون الخفاش هو المصدر الوحيد لفيروس كورونا مؤكدا أن الفيروس ليس نفسه في الصين وفي إيطاليا أو ألمانيا وكذلك باقي الدول الأخرى .

ستيفانو مونتناري اتهم صراحة كل السلط الصحية في العالم بالكذب في ما يتعلق بهذه الجائحة مؤكدا بكل ثقة أنها مجرد حرب بين مخابر إنتاج التلاقيح من أجل الفوز بصفقة العمر تتيح توزيع تلقيح لكل سكان الكرة الأرضية .
هاجر واسماء

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق