الأخبارتونس

الاتحاد العام لطلبة تونس يعبر عن رفضه سياسة التعليم عن بعد لما فيها من تعسّف على مبدأ تكافؤ الفرص

إعلانات إعلانات إعلانات إعلانات إعلانات

عبّر الاتحاد العام لطلبة تونس، أمس الاثنين، في بيان له، عن رفضه لسياسة التعليم عن بعد لما فيها من تعسّف على مبدأ تكافؤ الفرص بين جميع الطلبة.
واستنكر الاتحاد، ما انتهجته وزارة التعليم العالي والبحث العلمي من خيارات تتمثل في التعليم عن بعد، أثبتت في كل مناسبة، حسب نص البيان، مساسها من سلامة العملية البيداغوجية عدم ملائمتها لإمكانيات الطالب التونسي ضاربة مبدأ التكافؤ في الفرص بين جميع الطلبة و الطالبات والحق في تعليم سليم تتوفر فيه أدنى الأساليب البيداغوجية المناسبة.
واعتبر أن ما تم تقديمه للطلبة عن بعد هو تواصل بيداغوجي لا أكثر، مؤكدا ضرورة امتحان الطلبة على ما تم تدريسه حضوريا فقط.
وثمن موقف الجامعة العامة للتعليم العالي القاضي بدراسة العودة الجامعية من عدمها في ظل التصاعد الخطير في نسق الإصابات في صفوف الطلبة والإطار الجامعي،مطالبا بتطبيق البروتوكول الصحي بالجامعات.

ولفت إلى أن استراتيجية الدولة التونسية لمكافحة الوباء أثبتت فشل القرارات الحكومية المرتعشة والواقع الاقتصادي والاجتماعي الهش، وأن الوضعية الكارثية التي تشهدها الجامعة التونسية اليوم إزاء تزايد عدد الطلبة المصابين والوضعيات التعيسة للمبيتات وانحدار المستوى التعليمي من أبرز تجليات فشل السياسات الحكومية.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق