الأخبارالرئيسيةالعالم

اجوبة رئيس شعبة الاخبار الخارجية لمكتب الاخبار في وزارة الخارجية الكورية

إعلانات إعلانات إعلانات إعلانات إعلانات

رد رئيس شعبة الاخبار الخارجية لمكتب الاخبار في وزارة الخارجية لجمهورية كوريا الديمقراطية الشعبيةعلى
اسئلة طرحها صحفي وكالة الانباء المركزية الكورية فيما يتعلق قرار الولايات المتحدة الامريكية بنقل تقنية بناء
الغواصة النووية الى استراليا.
وموجزها كالاتي :
أقامت الولايات المتحدة نظام تعاون الامن الثلاثي مع بريطانيا واستراليا قبل أيام وقررت نقل تقنية بناء الغواصة
النووية الى استراليا.
قرارها هذا عمل خطير وغير مرغوب فيه يؤدى الى تقويض التوازن الاستراتيجي في منطقة آسيا والمحيط
الهادئ واثارة سباق التسلح النووي المسلسل.
من الطبيعي ان تستنكر الصين وغيرها من الدول المجاورة لبلادنا قرارها بانها عمل غير مسؤول يخرب سلام
المنطقة واستقرارها والنظام الدولي لمنع انتشار الاسلحة النووية ويصعد سباق التسلح.
تندد حتى الدول الحليفة لأمريكا بقرارها واصفة اياها بانه قرار وحشي أحادي الجانب لا يمكن التوقع به وعمل
خياني كطعنة في الظهر بالخنجر.
اكد الناطق بلسان البيت الأبيض ان القرار الاخير يهدف الى امن منطقة المحيط الهندي والمحيط الهادئ.
مزعمه هذا لا يتختلف عن اصراره المتلخص في ان الولايات المتحدة ليست لها مشكلة ولو نشرت التقنية النووية
الى اي بلد اذا كان الأمر يتفق مع مصالحها ويدل على ان المسبب الرئيسي في تخريب النظام الدولي لمنع انتشار
الاسلحة النووية هو بالذات الولايات المتحدة لا غيرها.
التصرفات الأمريكية ذات الكيل بالمكيالين والتي تتكرر بمزيد من الكثافة بعد ظهور الادارة الجديدة تخرب
القوانين والمنظومة الدولية العامة وتهدد سلام العالم واستقراره تهديدا خطيرا.
يثبت الوضع الناشئ مرة اخرى أن تعزيز قدرات الدفاع الوطني من منظور طويل الأمد لا ينبغي إهماله ولو قليلاً
من أجل التعامل مع بيئة الأمن الدولي المتغيرة باستمرار.
نحن ندرس بالدقة في خلفية القرار الأخير للولايات المتحدة وتداعياته، وسوف نرد عليه بالتأكيد بالفعل المناسب في حالة ما
إذا كان له اي تأثير سلبي على أمن بلدنا

المصدر : وكالة الأنباء المركزية لكوريا

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى